x

تقييم الألم / السيطرة عليه

يدل الألم على وجود أنسجة متضررة أو مشكلة في جسدك. ومع أنّ الألم رد فعل طبيعي، إلا أنّ الألم الحاد له أثرٌ سلبي عليك اجتماعياً وإقتصادياً ونفسياً، فقد يؤثر على النوم والغذاء والحركة والسلامة النفسية. وبينما يختلف الإحساس بالألم من شخص إلى آخر، إلا أنّه قد يكون حاداً أو مزمناً. وغالباً ما يُخفّف الألم الحاد عبر علاج السبب، إلا أنّ الألم المزمن أكثر تعقيداً ويتطلب تقييماً شاملاً ونهجاً متعدّد التخصصات للسيطرة عليه. وتُركّز الرعاية الصحية المنزلية على تقييم الألم والسيطرة عليه.

تقييم الألم

من أجل تحديد طبيعة الألم، يتمّ إجراء تقييم دقيق لتاريخ الألم ومكانه وحدته ونوعه وتأثيره على سلوكك، حيث سيُطلب منك تحديد مستوى ألمك على مقياس من 1-10، وتحديد ما يخففه أو ما يزيد من حدته. كما سيتم إجراء فحص جسدي شامل، وخاصة في مكان الألم. وبالإضافة إلى ذلك، ثمّة عدة أدوات لتقييم الألم لدى المرضى الذين يعانون من قصور إدراكي أو قدرة تواصل محدودة.

السيطرة على الألم

تشمل السيطرة على الآلام المزمنة محاولة تخفيف الألم وزيادة فاعلية السيطرة عليه، ويتضمن ذلك استخدام التالي:

  • الأدوية: تُعطى لمعالجة الألم والتشنجات والقلق والاكتئاب، وكذلك لتعزيز القدرة على النوم وتحسين الشهية على الأكل.
  • العلاج الجسدي: استخدام الكمادات الحارة والباردة وتغيير الوضعية والمساج والعلاج الفيزيائي وممارسة التمارين واستخدام أجهزة السيطرة على الألم (التحفيز العصبي الكهربائي عبر الجلد “TENS Unit”)، واستخدام أجهزة أخرى لتحسين القدرة على الحركة.
  • العلاج السلوكي: استخدام أساليب الاسترخاء مثل التأمل واليوجا لتخفيف التوتر والشد العضلي، وأساليب التشتيت لتحسين قدرات السيطرة على الألم.

كما تُقدّم الرعاية الصحية المنزلية أيضاً برنامج الدعم الذاتي، حيث يتمّ تثقيفك وكذلك تثقيف مقدّم الرعاية وتدريبكما على الاستراتيجيات الفعالة للسيطرة على الألم التي تُساعد على تخفيفه على المدى البعيد.

Locate Us

24/7 Answering Service
Tel: +971 2 445 9575
Fax: +971 2 445 9505